الرئيسية / Uncategorized / ألمانيا : وفـ.ـاة طفل سوري لا يتجـ.ـاوز 3 سنوات غـ.ـرقا في أحـ.ـد الانـ.ـهار !!

ألمانيا : وفـ.ـاة طفل سوري لا يتجـ.ـاوز 3 سنوات غـ.ـرقا في أحـ.ـد الانـ.ـهار !!

ذكرت عدة صفحات ومجموعات مهتمة بالشأن السوري في ألمانيا وفـ.ـاة طفل سوري غـ.ـرقا في أحد انهار مدينة كيل الالمانية .

وبحسب تلك الصفحات ان الطفل يدعى “هوشنك مسعود عبدالرحمن ” ويبلغ من العمر 3 سنوات وينحدر من قرية تل زيوان بريف القامشلي .

وأضافت أن الطفل فـ.ـارق الحيـ.ـاة في أحد المشـ.ـافي بعد 5 أيام من حـ.ـادثة الغـ.ـرق .

ولم يتسنى لموقعنا معرفة السبب وراء وصـ.ـول الطـ.ـفل بهذا العمر إلى النـ.ـهر وفي هذا الشـ.ـتاء القـ.ـارس ونتمنى الصبر والسلوان لأهله .

محـ.ـاكمة سوري في ألمانيا قتـ.ـل ابنته وفـ.ـر هـ.ـاربا إلى تركيا لتكون له بالمـ.ـرصاد .. تفـ.ـاصيل صـ.ـادمة

أقـ.ـدم لاجئ سوري في ألمانيا على قتـ.ـل ابـ.ـنته لارتـ.ـباطها بعـ.ـلاقة عـ.ـاطفية مع شاب، بالتعـ.ـاون مع شقـ.ـيقها الصـ.ـغير، ثم فـ.ـرّ إلى تركيا.

ونقل موقع “روزنة” نقلًا عن مواقع ألمانية، أن الأب قتـ.ـل ابنـ.ـته البالغة من العمر ستة عشر عامًا، لارتـ.ـباطها بعـ.ـلاقة عـ.ـاطفية مع شـ.ـاب يبلغ عمره 23 عامًا.

وأضافت المصادر أن الأب لم يكـ.ـتفِ بقـ.ـتل ابـ.ـنته، بل طـ.ـعن صـ.ـديقها بسكـ.ـين في رقـ.ـبته، وسحـ.ـب جـ.ـثة الفتـ.ـاة وألـ.ـقاها في الغـ.ـابة بجانب مركز مخـ.ـصص لتخـ.ـزين الأعلاف، ثم فـ.ـر إلى تركيا.

وأوضـ.ـحت أن الجـ.ـريمة وقـ.ـعت في شهر مايو/أيار من العام 2017، ولم يتم اكتـ.ـشافها إلا بعد عام من ارتكـ.ـابها، عن طـ.ـريق تحلـ.ـيل الحمـ.ـض النـ.ـووي.

وأشارت المصادر إلى أن السلطات التركية ألـ.ـقت القبـ.ـض على الأب وسلـ.ـمته للأنتـ.ـربول الألماني، منذ فترة قريبة، لتـ.ـبدأ محـ.ـاكمته الأسبوع الماضي.

ولفتت إلى أن الأب حـ.ـرض ابنه الصغير، البالغ من العمر اثني عشر عامًا على قـ.ـتل شقيـ.ـقته، ولم تتـ.ـمكن السلطات بعد من تحديد القـ.ـاتل منهم.

ويخـ.ـضع اللاجئون السوريون لقـ.ـوانين الدول الأوروبية التي يقيـ.ـمون بها، والتي تخـ.ـتلف كثيرًا عن عـ.ـادات وتقـ.ـاليد المجتـ.ـمع السوري، وهو ما يهـ.ـدد جيـ.ـلًا كـ.ـاملًا من السوريين هنـ.ـاك بالنـ.ـشوء بعيدًا عن ثقـ.ـافة بلاده.

المصدر : الدرر شامية

بعد العـ.ـثور على سوري مقـ.ـتولاً في مدينة ألمانية .. اعتـ.ـقال مشتـ.ـبه به سوري و ظهور نتائج تشـ.ـريح الجـ.ـثة

بعد العـ.ـثور على جـ.ـثة رجل سوري في سياراة مركونة، في مدينة فولدا، بولاية هيسن الألمانية، ألقت الشـ.ـرطة القبـ.ـض على مشـ.ـتبه به.

وقالت قناة “إر تي إل” التلفزيونية، بحسب ما ترجم عكس السير، إن الشـ.ـرطة اعتقـ.ـلت رجلاً يبلغ من العمر 37 عامًا، للاشـ.ـتباه بتـ.ـورطه بقتـ.ـل رجل سوري يبلغ من العمر 41 عاماً، تم العثـ.ـور على جـ.ـثته في سيارة مركونة، صباح الاثنين.

وبعد تشـ.ـريح الجـ.ـثة، ثبـ.ـت أن الضـ.ـحية فـ.ـارق الحيـ.ـاة نتيـ.ـجةً لإصـ.ـابته برصـ.ـاصة في الرأس، بحسب ما قال الادعـ.ـاء العـ.ـام، وأضـ.ـاف أنه لا توجد دلائل على إقـ.ـدام الرجل على الانتـ.ـ حار، بل يُفترض أنه راح ضـ.ـيحة جـ.ـ ريمة قتـ.ـ ل.

وأثناء إجراءات البحـ.ـث والتحقيـ.ـق، استهـ.ـدفت الشـ.ـرطة مواطنًا سوريًا يبلغ من العمر 37 عامًا، واعتقـ.ـلته قوة خـ.ـاصة، عصـ.ـر الثلاثاء، في مدينة دورستن، بولاية شمال الراين فيستفاليا، وسيمثل المشتـ.ـبه به أمام القـ.ـاضي، الأربعاء.

وما تزال خلـ.ـفية الجـ.ـريمة غير واضحة، كما لم يذكر مكتب الادعـ.ـاء العـ.ـام ما إذا كان المشـ.ـتبه به والضـ.ـحية على معـ.ـرفة سابقة ببعضهما.

وكان قد عُـ.ـثر على جـ.ـثة الضـ.ـحية في حوالي الساعة 4:45 من صباح الاثنين، في سيـ.ـارة مركونة في شارع في مدينة فولدا، بولاية هيسن، وتبع ذلك تفتـ.ـيش الشـ.ـرطة المنطقة التي وجدت فيها الجـ.ـثة وفي محيـ.ـطها، بالاستعـ.ـانة بكـ.ـلب تتبع وطـ.ـائرة بدون طيـ.ـار.

المصدر : موقع عكس السير

حملة تضامن مع لاجئ سوري في ألمانيا بعد قرار بترحيله إلى اليونان

أعلن لاجئون سوريون في ألمانيا عن إطلاق حملة لمنع ترحـ.يل لاجىء سوري إلى ألمانيا.

وأطلق زملاء سامي العوض46 عاما وهو مصفف شعر، حملة لمنع ترحـ.يله، وقاموا بتقديم عريضة بعنوان “سامي يجب أن يبقى”.

واستطاعت الحملة حتى يوم الجمعة الماضي، جمع أكثر من 500 توقيع في غضون 24 ساعة فقط.

وذكر موقع “نورد كورير” الألماني، بأن العوض قدم إلى مدينة فارن الألمانية عام 2011، وبعدها حصل على فرصة للعمل كمصفف شعر.

وتستند المحكمة الألمانية التي أصدرت قرار التـ.رحيل بحق العوض، إلى أن اليونان كانت قد منحته وضع الحماية من قبل.

وترى المحكمة أيضاً، بأنه لاتوجد مؤشرات كافية على أن اللاجئين في اليونان، قد ينتهي بهم الأمر في وضع غير إنساني.

وعلّق سامي على قرار المحكمة بالقول: “أريد أن أبقى هنا ويأمل من مسؤول الاندماج أن يعطيه فرصة في ألمانيا”.

وتقول السلطات الألمانية، إن على العوض “بحكم القانون” العودة إلى اليونان، ومن هناك يقدم للجوء في ألمانيا مرة أخرى.

دعم وتضامن مع سامي العوض

تقول سيدة ألمانية يعمل عندها العوض: “لم يكلف خزينة الضمان الاجتماعي سنتاً واحداً ويكسب رزقه بنفسه، ومن الخطأ إرسالة إلى اليونان”.

من جانبه، أبدى رئيس منطقة سيين بلاته عن اليسار الألماني، توماس هيشت تضامنه مع العوض، مدافعاً عن حقه في الحصول على الإقامة.

سبب الترحيل من ألمانيا

ومن جهتها، تعتبر السلطات بأن وجود سامي في ألمانيا ليس قانونياً لأنه لا جئ سوري لا يمتلك تصريح إقامة، وإن كان شخصاً عاملاً ومنتجاً، لهذا يجب أن يعود إلى اليونان، ومن هناك يمكن لسامي التقدم لدخول ألمانيا مرة أخرى.

وتقول السيدة فينز بأنها تتفهم هذا الإجراء الرسمي قليلاً ولكن تريد حلاً عملياً وتسأل: “لماذا لا يتم العمل الإداري هذا من ألمانيا؟”.

وأضاف الموقع أنه تم سحب تصريح العمل من سامي، وبذلك أصبح في مشكلة مادية كبيرة، فلم يعد يسمح له قانونياً بالعمل في صالون السيدة فينز، وإذا تقدم بطلب الاستقالة فلن يحصل على مساعدات اجتماعية.

وعلقت صاحبة العمل على ذلك بقولها: “نحن لا نريد فصل سامي من العمل، لأننا نعتمد عليه كثيراً على الرغم من الضربة الاقتصادية التي تعرض لها مصففو الشعر بسبب فيروس كورونا وبسبب الإغلاق الذي فرضته السلطات”.

وبدوره يقول سامي: “أريد أن أبقى هنا ويأمل من مسؤول الاندماج أن يعطيه فرصة في ألمانيا”.

ويذكر أن المحكمة الإدارية العليا في مدينة مونيستر الألمانية أصدرت قراراً في شهر كانون الثاني الفائت من العام الجاري، يقضي بعدم رفض طلبات اللجوء المقدمة من اللاجئين السوريين المعترف بهم في اليونان “يعد سامي العوض واحداً من هؤلاء الأشخاص قانوناً”، ولكن حتى اللحظة لازال قرار ترحيله سارياً.

المصدر : مدونة هادي العبدالله

شاهد أيضاً

عروض رائعة وشاملة من ماركيت البيم BİM في 13 نيسان غدا يوم الثلاثاء

عروض رائعة ومميزة من ماركيت البيم BİM في 13 نيسان غدا يوم الثلاثاء. أصدر ماركيت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *