close
Uncategorized

زواج مع وقف التنفيذ الجزء الاول

انا احمد من ال——ا 27سنة مدرس رياضة

عد اسبوع من زواجي
جالنا اصحاب مراتي علشان يسلمو ويطمنو عليها كلهم من نفس سنها كانو اصحابمن الجامعه
وانا اعرفهم من ايام الخطوبه وكانو دايما مع بعض في الجامعه هي أول واحده في أصحابها تتجوز

كانت سهره حلوه جدا هزار وضحك وطبعا اتفرجو علي كل الشقه والحاجات
بتاعتها ولبسها كله وكانو معجبين جدا بديكور الشقه والعفش والاجهزه ماسبوش حاجه الا لما شافوها

واكلنا سهرانا وكانت اجمل الزيارات اللي جتلنا بعد فرحنا مشيو حوالي الساعه عشره
بالليل قامت مراتي تظبط الصاله وتشيل الكوبيات والحاجات اللي
استعملناها وراحت تغسلهم في المطبخ وانا اساعدها وانضف السجاده والترابيزه ومكان ما كنا قاعدين

خلصنا وقعدنا نهزر ونتفرج علي التليفزيون وكان فيلم رومانسي خلصنا الفيلم وقمنا
عشان ن—— دخلت اخدت دش وهي كمان اخدت الدش بتاعها ودخلنا اوضيتنا

ودخلنا السرير وبنتكلم عن أصحابها اللي كانو لسه ماشيين لقيت حد بيخبط علي باب الاوضه
انا قولت اكيد تهيؤات
وتقريبا هي كمان مركزتش مع الصوت وكلملنا كلام عادي مفيش ربع ساعه لقيت خبط علي الباب تاني

وتقريبا هي كمان مركزتش مع الصوت وكلملنا كلام عادي مفيش ربع ساعه
لقيت خبط علي الباب تاني بصينا لبعضنا وقولتلها في دي تاني مره اسمع الصوت ده
قالتلي وانا كمان واحنا متأكدين ان مفيش حد غيرنا في الشقه وانا متأكد اني قفلت الباب كويس

سكتنا وهي خافت وانا قولتلها ثواني قمت نورت النور الكبير وخرجت اشوف في ايه ملقتيش
حاجه نورت كل نور الشقه وشوفت كل الاوض ملقيتش حاجه رجعت لقيتها مرعوبه قولتلها
متخافيش مفيش حاجه ممكن يكون حد من جيرانا في الدور خبط بصوت عالي شويه واخدتها في ——ي عشان تتطمن

وفضلت اهديها لما ——ت وانا متأكد ان الخبط كان علي باب الاوضة ——ت
و نمت انا كمان وصحيت الصبح لقيتها صاحيه ومجهزه الفطار فطرنا عدي
اليوم تمام واول ما دخلنا الاوضه ونمنا علي السرير لقينا الصوت تاني
لقيتها اتنفضت من الخوف جانبي طمنتها وقمت من جانبها اخدت بخاخه فاضيه وعبيتها مياه

وقريت عليها الرقيه الشرعيه وآيات معينه سورة البقرة وآل عمران والصافات آية الكرسي والمعوذتين والأخلاص
بعد ما رشيت الشقه بالميه اللي قريت عليها قرءان الا ————
وشغلت التليفزيون علي قناه القرءان الكريم
ودخلت الاوضه وبقرب من مراتي لقيت باب الشقه الخارجي بيخبط تاني

طبعا مراتي بقت ——ه من ال—— بس انا اتأكدت اني اثرت علي ال——وق ده وقدرت اخرجه من الشقه
طمنتها وقولتلها مش هتسمعي صوت تاني خرجت فتحت باب الشقه ورشيت قدامها تقريبا رشيت الدور كله
والسلم فوق وتحت وباب الأسانسير ودخلت عشان اشوف اخرتها معاه

اكيد الكل مستغرب انا ليه بتعامل بهدوء كدا ومش خايف
ودا (اولا ) عشان انا ليه شيخ صديقي وحضرت معاه اكتر من موقف
(ثانيا ) عشان مراتي تحس بالامان
دخلت الاوضه ومنتظر اشوف هيخبط تاني ولا ايه

الحمدلله ملقيتش صوت تاني يوم اتصلت بصديقي
وقولتله علي اللي حصل قالي اكيد ده عمار البيت
وانت كدا خلاص مشيته بس هعدي عليك احصن البيت

وجه بالليل واول ما دخل الشقه
لقيت مراتي وقعت من طولها بقولها في ايه قالتلي
رجليا انا اتشليت شلتها نيمتها في سريرها وخرجت بيسالني في ايه قولتله سكت

وقالي كدا الموضوع مش عمار المكان روح هات لي كوبايه فيها شوية ميه
جبت له البخاخه اللي استعملتها وبيتها ميه
———- بدء يقرء فيها بصوت ——–
حوالي ربه ساعه لقيت مراتي ب——– جوه

دخلت لقيتها وشها ازرق ————– ومش عارفه تتنفس
ناديت عليه بسرعه الشيخ قراء علي رأسها
وفضل يقرء حوالي نص ساعه لقيت وشها بدء يرجع تاني وبتتنفس بهدوء وراحت في النوم

اخدته وخرجنا قعدنا في الصاله وانا مستغرب في ايه
بسأله في ايه قالي مين دخل اوضتكو من بعد الجواز قولتلو طبعا قرايبها يوم الصباحيه وصحابتها

اللي لسه كانو موجودين من بيومين قالي طيب انا هنزل وارجعلك تاني بسأله طب في ايه قالي
لما ارجع هتعرف بالليل وصل الشيخ بس فجاءة النور قطع…يتبع

تكملة الجزء الاخير من القصة من هنا

او اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى