close
Uncategorized

بعد أن قيل عن أرض المريخ أنها قاحلة وغير قابلة للسكن ..الصور الأولى تُظهر الثلوج على كوكب المريخ..

بعد أن قيل عن أرض المريخ أنها قاحلة وغير قابلة للسكن ..الصور الأولى تُظهر الثلوج على كوكب المريخأظهرت الصور الأولية عن وجود ثلوج وأمطار على كوكب المريج ولهذه الصور دلالات كبيرة أعمق من المطر وجمالية الصور بحدّ ذاتها.فبعد أن قيل عن أرض المريخ أنها قاحلة، غير قابلة للسكن ومكان جاف قاحل.

ها هو الكوكب الأحمر يثير عجب العلماء بفضل الثلوج والأمطار.وفي التفاصيل، تحوّل هذا الخبر إلى مادة مهمّة للعلماء.حيث تستكشف المركبة Perseverance، مع طائرة الهليكوبتر Ingenuity، طبيعة هذه الأرض حيث تبيّن أنّ في قطبي المريخ قد تصل الحرارة إلى 190 درجة فهرنهايت تحت الصفر.

هناك نوعان من الثلوج المتكوّنة على المريخ الأولى تشبه كوكب الأرض والتي تتكون من المياه المجمدة والثانية من ثاني أكسيد الكربون.وفي بيانٍ للناسا عبر حديثٍ لسيلفان بيكيو قال: “يوجد الكثير من الثلوج المتساقطة، بما يمكّن من المشي بأحذية ثلجية.

وإذا كان الشخص يبحث عن التزلج، فيمكنه الذهاب إلى حفرة أو منحدر، حيث يتراكم الثلج على سطح منحدر”.

فهل يكون هذا الخبر بمثابة دليل على إمكانية العيش على سطح المريخ؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى