close
Uncategorized

عامل الناس كما تحب ان تعامل

قصة وعبرة
كان هناك رجل بخيل سيئ الطباع ,الكل يبغضه و يشتكي من ظلمه . الا صديق الطفولة تعود عليه و على طباعه السيئة . مرة كان البخيل عائدا من السفر على دابته , وصل لبيت صديقه ليرتاح و يأكل عنده فاذا به يقفز من مكانه فزعا تذكر أنه نسي كيسا ما بثلاثين عملة ذهبية , بجانب شجرة استراح بجانبها ,كاد يجن من المصيبة في صباح الغد ابنة صديقه أخبرت


­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­
­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­
والدها أنها ستخرجه من الفقر و أرته كيسا مملوءا بال الذهبية , قبلها و أخبرها بأن تعود , ذهب لصديقه مهرولا ليخبره بالخبر السار ففتح البخيل الكيس و قال و قال له أن عددهم أربعين ة ذهبية و أخبره أنه سيرفع دعوى لقاضي بالمحكمة و أن ابنته و هو لصوص .. نظر اليه القاضي و بخبرته فهم ما حصل .. نظر الى البخيل و قال له أمتأكد أن الكيس كان به أربعين ة ذهبية

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­
..أجابه أنه متأكد أن بالكيس كانت أربعين ة ذهبية و بدأ يقسم بالله رافعا اليمين فقال له القاضي : اذن الكيس الذي وجدته البنت ليس ملكك لأن به ثلاثين ة … سيضل مع الفتاة الأمينة و أبيها و اذا وجد أحدهم كيسا به أربعين ة سنخبرك , يمكنك أن تنصرف فبدأ ي البخيل و يقول للقاضي أنه كذب كي يتهرب من اعطاء مكافأة لها و لأبيها و أن الكيس كانت به ثلاثون ة ذهبية و لكن القاضي لم يهتم لأمره و أمر الحراس باخراجه

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ .

العبرة :
كن أمينا ولا تكذب و عامل الناس كما تحب أن تعامل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى