close
قصص

قصة انا (سعد) بشتغل بواب في عماره كبيره في حي راقي الجزء الاخير

طليقتك كلمتني من شهرين علشان اتوسط لها عندك انك تصرف علي ولادك لكن انا قولت لها ان الي يقبل يشوف لحمه مرمي في الشارع وهو مش عارف هياكلو ويشربو ن يبقي مفيش منه رجا..

ونصحتها توفر علي نفسها الذل وتشوف شغل تصرف منه علي نفسها وعلي ولادها.. وفعلا من يومها مسمعتش عنها اي حاجه ولا حاولت تكل تاني

كلامه خلاني انزل البلد اشوفهم عايشين ازاي.. روحت لقيتهم عايشين في اوضه فوق السطوح ولقيتها بتربي طيور فوق السطوح الي عايشه فيه هي وولادي وتبيع منهم للناس في السوق علشان تقدر تجيب مصاريف ..

الولاد وايجار الاوضه الي ساكنين فيها

واحمد لما كبر شويه كان رافض ان مامته تنزل تبيع في السوق..وبقي ياخد الطيور وينزل بيها السوق يبيعها بدري الصبح قبل معاد المدرسه ويرجع علي المدرسه .. كانت دايما امهم بتعلمهم ان الشغل مش عيب ولا مادام بالحلال

وكبرو الولاد واحمد دخل كليه الهندسه واتخرج واشتغل. وعوض امه واخته عن الذل الي شافوه في حياتهم من يوم مرهم واتخليت عنهم

ومرت السنين واحمد شغله كبر وفتح شركه هو وزمايله وفي يوم روحت له الشركه علشان اقابله ولما دخلت مكتبه هددته انه يدفع لي مبلغ كبير او هخرج اقول لزمايله في الشركه ان ابوه بواب وان امه كانت بتبيع طيور في السوق..

وقتها رد عليا وقال لي كل زمايلي عارفين ان امي كافحت علشان تربينا انا واختي واني كافحت وشقيت وبنيت نفسي بنفسي بعد ما ابونا رمانا في الشارع من غير رحمه

خرجت من الشركه وانا حاسس اني مكسوف من نفسي .. ومستغرب ان ابني فخور بوالدته رغم شغلانتها البسيطه

اما انا فطلع كل الي عملته ع الفاضي .. ر ولادي وات الست الكبيره الغنيه واستنيتها لما تموت علشان اورثها .. ولما ماتت لقيتها كاتبه كل املاكها لابنها الي عايش بره من سنين ..ورجعت اعيش تاني في اوضه البواب

وبعد اسبوع لقيت الباب بيحبط ولما فتحت لقيت قدامي اخر حد كنت اتوقعه وافتكرت نفسي بحلم.. لقيت احمد ابني ومعاه الفلوس الي طلبتها منه يوم مروحت له الشركه وهددته

ولقيته بيديني الفلوس وبيقول لي سامحني يابابا .. بصيت له والدموع في عينيا وقولت له ..مين يسامح يسامح مين؟

­لقيته وطي علي ايدي يها وقال لما رجعت البيت يوم مكونت عندي وحكيت لامي الي حصل زعلت وقالت لي انت غلطان مفروض كونت اديته الفلوس الي طلبها

لان الرسول عليه الصلاه والسلام قال انت ومالك لابيك

قولت له ياسلام .. ونعم التربيه .. سامحني ي وخلي مامتك واختك يسامحوني

انتم محظوظين انكم بعدتم عني لان انا كنت هزرع فيكم الطمع والانانيه ..

الي زي والدتك دي ست احسن من عشر رجاله .. ورفضت اخد منه الفلوس.. وعيشت ان علي كل الي عملته معاهم .. علي الطمع الي. موصلنيش لحاجه غير اني اتحرمت من ولادي وحرمتهم …

انا حكيت لكم حكايتي علشان اقول لكل اب يرمي ولاده وهو في عز قوته وهم ضعاف

ان هيجي اليوم الي هتتقلب فيه الموازين و تكون انت ضعيف وهم اقوياء وهتحتاج منهم الرعايه .. وقتها هتحصد الي زرعته

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى